Select Menu

Slider

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

Travel

Performance

Cute

My Place

Slider

Racing

Videos


           قواعد التحرك والاشتباك

من لا ينضم من الضباط او ضباط الصف للمبادرة يتم احتجازه في عنبر او ميس او مكتب كبير مع وضع حراسة مشددة عليهم ويتم وضع قائد للحراسة من احد صغار الضباط العاملين مع ضرورة التنبية على الجنود وضباط الصف المجندين بأن يعتقلوا فورا أي انسان يصدر لهم أمر بإطلاق سراح الضباط المعتقلين حتى ولو اصدرها الضابط قائد الحراسة (وهذا للحفاظ على المبادرة من أي خيانه وبديهي ان الجنود هم البطل الفعلي لإنجاح هذه المبادرة وهم في الأهمية يأتوا بعد الضباط الشرفاء الذين سيقومون بقيادة هذه المبادرة)ـ..

قبل زج الرتب والضباط او صف الضباط الى مكان الاحتجاز يتم تجريد جميع المعتقلين من رتبهم العسكرية ونزعها من على اكتافهم واعادتهم لرتبة جندي كما يتم تجريدهم من تليفوناتهم المحمولة وذلك حتى تنزع عنهم حصانة الرتبة فلا يتسنى لهم التحدث مع الجنود من منطلق انهم ضباط بل سيصبحون جنودا ورتبهم تماثل رتب من يحرسونهم في محبسهم

حين حدوث مواجهة بين قوات المبادرة واي قوات عسكرية اخرى يتم التعامل بحزم ويطلب قادة القوات التابعة للمبادرة من قائد اي قوة ومن كل ضباطها وكذلك من جنوده ان ينضموا للمبادرة التي يقودها المجلس العسكري للضباط الشرفاء ويتم استقطاب الضباط بالوعود وبالزمالة والوطنية ومن يرفض التعاون يتم القبض عليه فورا وتعيين أي صف ضابط من القوة بديلا له وترقيته ميدانيا لرتبة ملازم وهو ما سيدفعه لطاعة وتنفيذ الاوامر الصادرة منكم

في بعض الحالات وعند الضرورة أثناء التحرك لتنفيذ المبادرة يمكن الايحاء للضباط والجنود بأنها مناورة تتم بأوامر عليا لحفظ البلد من سيطرة رجال مبارك عليها والأمر بالطبع متروك لتقديراتكم الميدانية فإذا كانت الجنود متذمرة من طنطاوي مثلكم فلا بأس أن تخبروهم بطبيعة التحركات واهداف المبادرة وتحفيزهم لتحرير مصر من اتباع مبارك ونصر الثورة

العديد من الإنقلابات تمت دون علم الجنود واغلب الضباط بأنها انقلابات وتمت تحت ستار القبض على بعض القوات المتمردة التي تحاول الانقلاب على الدولة او تمت كمناورة عسكرية للتأكد من امكانية القوات المسلحة للحفاظ على الاستقرار والسيطرة على المنشآت الهامة ومنها مقر وزارة الدفاع والتلفزيون وشركات الاتصالات ومقر القيادة المسمى إم 10 في جبل المقطم

المناورة نصر 2011 الهدف منها هو السيطرة على المراكز الحساسة بالدولة وحمايتها من أي مخاطر وتتم بتزييف بعض المكاتبات اذا تسنى لكم هذا وتتم بالتنسيق بين قادة المناورة الذين يعلمون بأهدافها الحقيقية وحينما يذاع البيان الأول لا تعلنوا عن أسماء قادة المبادرة

يستحسن السيطرة على مقرات شركات المحمول والمصرية للاتصالات وقطع جميع انواع الاتصالات الهاتفية لمدة اربع وعشرين ساعة بدأ من اذاعة البيان على القنوات الأرضية والفضائية المصرية والاذاعات المصرية وهذه السيطرة غاية في السهولة حيث يمكن تكليف اعداد محدودة بتفيذ هذا الامر ويتم الاعتماد على اجهزة اللاسلكي بين قادة المبادرة اثناء التحرك

القيادة جماعية وتنسيقية ولا ينفرد أحد بالرأي بل يتم عمل انتخابات سريعة لإختيار عشر افراد أو اكثر يمثلو جميع الوحدات المشاركة في المبادرة لقيادة المبادرة واصدار الاوامر والتوجيهات للمشاركين فيها

بعد ان تحكموا السيطرة على مبنى التلفزيون وبعد اذاعة البيان الأول يجب أن يليه موجز أنباء في التلفزيون المصري يعلن عن توالي برقيات التأييد من جميع قادة المناطق العسكرية دون تحديد اسماء ثم يتم إستدعاء عدد من الوجوه الاعلامية المقبولة جماهيريا لعمل برامج توك شو في القنوات التلفزيونية المصرية ارضية وفضائية ويتم فيها استقبال مكالمات معدة سلفا لشخصيات كبيرة تعلن مباركتها وتأييدها للمبادرة وتدعو الشعب المصري للخروج والتظاهر سلميا فرحا بمبادرة ضباط الجيش الشرفاء ( وجوه مقبوله مثل ابراهيم عيسى وقنديل والميرازي والمسلماني ويسري فوده وغيرهم من الاعلاميين المقبولين رغم ان اغلبهم اراجوزات لا مبادئ لهم ويبيعون انفسهم لمن معه السلطة والمال)ـ

هناك عدة خطوات مهمة يجب ان تقوموا بها اعلاميا لتأكيد نجاح المبادرة التي ستنجح ان شاء الله نظرا لعدم شعبية طنطاوي والمجلس العسكري و ان شاء الله سنتكلم بشأن هذه الخطوات بعد ان تذيعوا البيان الأول
وفي الجزء الرابع سأنشر نص البيان الاول ويمكنكم اعادة صياغته بما يتناسب مع معطيات الوضاع التي تتغير بإستمرار وايضا سيكون مع البيان بعض النصائح التي قد تساعد على انجاح الانقلاب
حسام عامر
20يوليو2011
تابع قراءة باقي حلقات الدراسة وسوف تنشر تباعا خلال الأيام القادمة